منتديات المعرفة والابداع
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مشترك شارك معنا ليصلك كل جديد لدينا ولتقضي أجمل الأوقات برفقتنا ، فأهلا وسهلا بكَ عزيزي الضيف معنا ونأمل أن تكون عضوا فعالا في منتدانا. للاشتراك الرجاء قم بضغظ على تسجيل

منتديات المعرفة والابداع


 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الفرق بين (إنشاءالله ) و (إن شاء الله ) فرق خطير

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
nora



عدد المساهمات : 109
تاريخ التسجيل : 19/07/2009

مُساهمةموضوع: الفرق بين (إنشاءالله ) و (إن شاء الله ) فرق خطير   الأحد يوليو 19, 2009 9:50 am

بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين




الفرق بين ( انشاء الله )و( ان شاء الله ) فرق خطيير اللهم اني بلغت اللهم فاشهد..!! الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين وبعد :





[center]


وجدت أن أكثر الاخوة و الأخوات يقعون في خطأ فادح ...وهذا الخطأ يدخل في شئ من خصائص الله،


كان لزاما علي أن أبين هذا الخطأ .....






ألا وهو كتابة (( إن شاء الله )) و(( إنشاء الله ))






فايهما اصح ؟؟؟....وايهما أوجب للكتابة ؟؟؟...وما معنى كل جملة منهما ؟؟؟...






فقد جاء في كتاب (( شذور الذهب ))... لابن هشام..


أن معنى الفعل إنشاء - من انشأ ينشئ -أي إيجاد ...


ومنه قول الله تعالى (( إنا أنشأنهن إنشاء )) آية 35 من سورة الواقعة ...



أي أوجدناها إيجادا فمن هذا..لو كتبنا


(( إنشاء الله ))



يعني كأننا نقول اننا أوجدنا الله - تعالى الله علوا كبيرا -وهذا غير صحيح




اما الصحيح...هو ان نكتب (( ان شاء الله )) ..



فاننا بهذا اللفظ نحقق هنا ارادة الله عز وجل، فقد جاء في معجم ( لسان العرب ..)

معنى الفعل شاء = اراد، فالمشيئة هنا هي الارادة ...



فعندما نكتب (( ان شاء الله ))كأننا نقول ..بارادة الله نفعل كذا ..،

ومنه قول الله تعالى (( وما تشاؤن الا ان يشاء الله )) الاية 30 من سورة الانسان



فهناك فرق بين الفعلين ( انشئ اي اوجد )


والفعل ( شاء اي اراد ) ..



فيجب علينا كتابة (( ان شاء الله )) و تجنب كتابة


(( إنشاء الله )) للاسباب السابقة الذكر
منقول
والله اعلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجرح ارحم

avatar

عدد المساهمات : 20
تاريخ التسجيل : 04/07/2009

مُساهمةموضوع: رد: الفرق بين (إنشاءالله ) و (إن شاء الله ) فرق خطير   الإثنين يوليو 20, 2009 12:25 am

بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

يقول الله تعالى في سورة الكهف (( ولاتقولن لشيء إني فاعل ذلك غدا(23) إلا أن يشاء الله وأذكر ربك إذا نسيت وقل عسى أن يهديني ربي لأقرب من هذا رشدا ))


سبب نزول هذه السورة

أن المشركين لما سألوا النبي صلى الله عليه وسلم عن

عن فتية ذهبوا في الدهر الأول ماكان من أمرهم, فإنهم قد كان لهم حديث عجيب)) يعنون اصحاب الكهف))

وسلوه عن رجل طواف بلغ مشارق الأرض ومغاربها ماكان نبؤه (( يعنون ذي القرنين ))

وسلوه عن الروح ماهو

فقال لهم رسول الله صلى الله عليه وسلم :"أخبركم غدا عما سألتم عنه"..

ولم يستثن فانصرفوا عنه ( أي لم يقل ان شاء الله )

فانقطع الوحي عن رسول الله صلى الله عليه و سلم ولم يأته جبريل عليه السلام بالجواب إلا بعد خمسة عشر يوما ، وقيل : بعد ثلاثة أيام ، فكان تأخير الوحي إليه بالجواب عتاباً رمزياً من الله لرسوله صلى الله عليه وسلم


فانزل الله تعالى

هذه السورة

فاخبره عن اصحاب الكهف و عن ذي القرنين و اخبره عن الروح في سورة الاسراء بقوله تعالى (( و يسئلونك عن الروح ))

كما عاتب الله تعالى نبيه سليمان عليه السلام كما ثبت في الصحيحين عن أبي هريرة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: «قال سليمان بن داود عليهما السلام: لأطوفن الليلة على سبعين امرأة ـ وفي رواية: تسعين امرأة, وفي رواية: مائة امرأة ـ تلد كل امرأة منهن غلاماً يقاتل في سبيل الله, فقيل له ـ وفي رواية قال له الملك: قل إن شاء الله, فلم يقل, فطاف بهم فلم يلد منهن إلا امرأة واحدة نصف إنسان, فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ـ والذي نفسي بيده, لو قال إن شاء الله لم يحنث, وكان دركاً لحاجته» وفي رواية «ولقاتلوا في سبيل الله فرساناً أجمعين»

من السيرة النبوية و تفسير القرطبي منقول باختصار
مايستفاد من هذه القصة

قول ان شاء الله عند العزم على عمل نريد ان نعمله
فمثلا لو اردنا السفر يوم غدا

لا نقول غدا سنسافر
بل نقول غدا سنسافر ان شاء الله


ملاحظة

تعليق الدعاء بالمشيئة

س/ سمعنا أيام العيد بعض التهاني ومنها تقبل الله منا ومنكم إن شاء الله، أو غفر الله لنا ولكم إن شاء الله، السؤال: ما حكم قول إن شاء الله في مثل هذا؟ وهل هو داخل في النهي (اللهم اغفر لي إن شئت) أم لا؟

الجواب
الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن اهتدى بهداه، وبعد:
فلا شك أن قول:"تقبل الله منا ومنكم" و"غفر الله لنا ولكم" وإن كان ظاهره الخير إلا أن المراد منه الدعاء.
وقد ورد النهي الصريح في تعليق الدعاء بالمشيئة لما ورد في حديث أبي هريرة المخرج في الصحيحين البخاري (6339)، ومسلم (2679) أن رسول الله –صلى الله عليه وسلم- قال:"لا يقل أحدكم اللهم اغفر لي إن شئت، اللهم ارحمني إن شئت ليعزم المسألة فإن الله لا مكره له" ولمسلم"وليعظم الرغبة، فإن الله لا يتعاظمه شيء أعطاه".
وفي رواية لأنس عند البخاري (6338):"إذا دعوتم الله فاعزموا في الدعاء، ولا يقل أحدكم: إن شئت فأعطني، فإن الله لا مستكره له".
لكن ثبت في البخاري أيضاً أن النبي –صلى الله عليه وسلم- قال للأعرابي الذي زاره في مرضه:"لا بأس عليك طهور إن شاء الله" قال الحافظ في الفتح:"وقوله: إن شاء الله، يدل على أن قوله:"دعاء لا خبر" (الفتح 10/111)، بينما قال الشيخ ابن عثيمين في (المجموع الثمين 1/121):"لا يظهر أنه ليس من باب الدعاء، وإنما هو من باب الخبر والرجاء ليس دعاء" وعليه فهذه الصيغة "تقبل الله..." تحتمل أن تكون للرجاء أيضاً.
فالذي يظهر –والله تعالى أعلم- أنه لا ينبغي تعليق مثل هذه الصيغة بالمشيئة، ولا نخطئ من علقها لأن له وجهاً قوياً خاصة إذا حمل على معنى الرجاء،


والله تعالى أعلم.

كل الشكر يـ








واسئل الله ان يجعل هذا العمل في ميزان حسناتك
ويجزاك خير الجزاء
كل الشكر والتقدير
تقبلي مروري بارك الله فيك
تحياتي



وان شاء الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
nora



عدد المساهمات : 109
تاريخ التسجيل : 19/07/2009

مُساهمةموضوع: رد: الفرق بين (إنشاءالله ) و (إن شاء الله ) فرق خطير   الإثنين يوليو 20, 2009 1:54 am

شكرا جزيلا علي مرورك علي موضوعي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الفرق بين (إنشاءالله ) و (إن شاء الله ) فرق خطير
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات المعرفة والابداع  :: المنتدي الإسلامـــي :: الموضوعات العامة-
انتقل الى: